في ملف واحد جميع جذاذات المستوى الثالث لكافة المواد و المراجع

+
حجم خط المقال
-

{toc} $title={محتوى المقال}

في ملف واحد جميع جذاذات المستوى الثالث لكافة المواد و المراجع

كما عهدتمونا في صفحتنا على الفايسبوك أو مجموعتنا على التيليغرام التي من خلالها نتقاسم فيها كل الوثائق والموارد التي يحتاجها الأساتذة أثناء عملهم طيلة الموسم الدراسي، ارتأينا اليوم توفير جذاذات المستوى الثالث من خلال النماذج التي تواصلنا بها من قبل أساتذة التعليم الابتدائي من مختلف ربوع المملكة.

التوثيق التربوي هو مجموعة من التقنيات التي تتم من خلالها معالجة مختلف أصناف الوثائق والمعلومات. ويتجلى الهدف الرئيسي من أي عمل توثيقي هو اتاحة المعلومات وتوفيرها لمن يسأل عنها خاصة من طرف المفتش.

ويتطلب تدبير الفصل الدراسي بمختلف مكوناته، تنظيما جيدا للعمل، المتمثل في إعداد وإنجاز الوثائق التربوية من طرف المدرس لكي يأدي مهامه بشكل سليم.

والوثائق التربوية هي كل الوثائق التي لها علاقة بالعملية التربوية، على سبيل المثال، الجذاذات، التي تحتوي على معلومات حول الدرس كالمستوى والمجال والوحدة والمادة والموضوع، بالإضافة الى الحصة والهدف التعلمي لكل حصة مع الإجراءات المتخذة، ويفضل أن تكون جذاذة واحدة للدرس تتضمن جميع الحصص، والجذاذة بصفة عامة موجهات للعملية التربوية، ليست باللزوم أن تكون مفصلة بشكل تشكل عبئا ثقيل للأستاذ. ولا أن تكون نمطية تحتوي عبارات عامة، بل ان تبين الإجراءات والتدابير على سبيل المثال، الأسئلة التي سيتم طرحها أو الكلمات التي سيتم شرحها، أو الأنشطة التي سيتم اقتراحها للإنجاز. ويستحب أن تكون جذاذة واحدة للقسم المشترك بخصوص درسين متجانسين في شموليتهما أو يشتركان في جزء منهما.

لأجل كل هذا نضع بين أيديكم جذاذات المستوى الثالث وفق المنهاج الجديد، مرتبة حسب المواد والمراجع المعتمدة من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة. الروابط تحتوي على جميع الجذاذات لكافة المراجع حسب الوحدات التعليمية (الوحدة الأولى – الوحدة الثانية – الوحدة الثالث – الوحدة الرابعة- الوحدة الخامسة- الوحدة السادسة) لتيسير عملية تحميل الجذاذات لسادة الأساتذة. كما لا ننسى ان نشكر جميع من سهر على اعداد ومشاركة النماذج بغيت المساعدة زملائهم.

يمكنكم معاينة وتحميل في ملف واحد جميع جذاذات المستوى الثالث لكافة المواد و المراجع عبر روابط مباشرة من خلال الايقونات أسفله: 

نقدر كثيرا الإبلاغ عن كل رابط لا يعمل.